ثانوية مولاي اسماعيل التأهيلية
اسمح لي بأن أحييك .. وأرحب بك
فكم يسرنا ويسعدنا انضمامك لعائلتنا المتواضعة
. للتسجيل الرجاء اضغط

ثانوية مولاي اسماعيل التأهيلية

موقع تلاميذ ثانوية مولاي اسماعيل التأهيلية - قلعة السراغنة
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الإسلام دين علم وعقل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mourad
عضو فعال
عضو فعال
avatar

نشاطي :
80 / 10080 / 100

المهنة :
المزاج :
الدولة :
ذكر
عدد المساهمات : 73
نقاطي : 168
تاريخ التسجيل : 25/11/2009
العمر : 20
التصنيفات : lecture

مُساهمةموضوع: الإسلام دين علم وعقل   2009-12-26, 07:37

لقد دعا الإسلام الناس إلى التبصر بحقيقة وجودهم وارتباطاتهم الكونية عن طريق ( النظر الحسي )إلى ما حولهم ابتداء من مواضع أقدامهم وانتهاء بآفاق النفس والكون .... وقد أعطى للحواس مسؤوليتها الكبرى عن كل خطوة يخطوها الإنسان المسلم في مجال البحث والنظر والتأمل والمعرفة والتجريب .... قال تعالى ( ولا تقف ما ليس لك به علم , إن السمع والبصر والفؤاد كل أولائك كان عنه مسؤولا ) وناداه بأن يمعن النظر إلى ما حوله .. إلى طعامه ( فلينظر الإنسان إلى طعامه . إنا صببنا الماء صبا . ثم شققنا الأرض شقا . فأنبتنا فيها حبا . وعنبا وقضبا . وزيتونا ونخلا. وحدائق غلبا . وفاكهة وأبا ) ثم دعى إلى النظر إلى خلقه تعالى ( أفلم ينظروا إلى السماء فوقهم كيف بنيناها وزيناها) .
كما ودعى للنظر بحركة الإنسان في الأرض والى التاريخ ( أفلم يسيروا في الأرض فينظروا كيف كان عاقبة الذين من قبلهم ؟)والى خلائقه(أفلا ينظرون إلى الإبل كيف خلقت ).
وقد دعى الله عز جل الإنسان أن يحرك سمعه باتجاه الأصوات لكي يعرف ويميز , فأما أن يقبل فيأخذ أو يرفض فيترك , ضمن الاختيار البصير ينبعث الإيمان ( ولا تكونوا كالذين قالوا سمعنا وهم لا يسمعون ) . وانتقل القرآن خطوة أخرى وسألهم أن يحركوا أبصارهم , تلك التي تستقبل في كل لحظة مدركات حسية سمعية وبصرية ولمسية لا حصر لها . ومن ثم تتحمل (البصيرة )مسؤوليتها في تنسيق هذه المدركات وتمحيصها وموازنتها وفرزها من أجل الوصول إلى الحق الذي تقوم عليه وحدة النواميس الكونية والخلقية ( فمن أبصر فلنفسه ومن عمي فعليها ).
( لهم قلوب لا يفقهون بها ولهم أعين لا يبصرون بها ) وقال Sad فإنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور ).
إن العقل والحواس جميعا مسؤولية , ولا تنفرد إحداها عن الأخريات في تحمل تبعة البحث والتمحيص والاختيار .... والإنسان مبتلى بهذه المسؤولية لأنه من طينة أخرى غير طينة البهائم(إنا خلقنا الإنسان من نطفة أمشاج نبتليه فجعلناه سميعا بصيرا ) فالسمع والبصر والفؤاد جميعا هي التي تعطي للحياة الإنسانية قيمتها وتفردها وان الإنسان بتحريكه هذه القوى والطاقات وبفتحه هذه النوافذ على مصراعيها باستغلال قدراتها الفذة العجيبة حتى النهاية سيصل قمة الانتصار العلمي والديني على السواء , وأما إذا أغلق هذا الإنسان نوافذ المعرفة وسحب الستائر والأغشية عليها , يكون قد اختار بنفسه ولنفسه المنزلة الدنيا التي ما أرادها الله له يوم منحه نعمة السمع والبصر والفؤاد .... منزلة البهائم والأنعام ... (أولئك الذين لعنهم الله فأصمهم وأعمى أبصارهم ).
{2}
الفكر الغربي وممارسة التضليل :
===================
إن ثمة حقيقة أساسية في هذا المجال يجب أن لا تغيب عن بالنا, قضية قامت على الخداع الذي مارسه الفكر الغربي طويلا في مناهج أبحاثة وفي تعميم مصطلحا ته وقد أسماها العلمانية وهذا الاصطلاح يوحي للوهلة الأولى بصواب الدعوة واستقامة الطريق , فمنفذا يرفض أن يحيا حياة سعيدة تعتمد في مقوماتها أسس العلم الصحيح , إلا الغبي أو المجنون أو الساذج ,ومن الذي سيقف بوجه دعوة تقول للناس : إن العلم هو الطريق الحق للوصول إلى حياة مشرقة متطورة , ومجتمع نظيف سعيد , إلا أن يكون جاهلا أو رجعيا .؟
وقد ذاد في الأمر مكرا وتضليلا وضعهم الدين , أي دين , في الجهة المعادية لهذه الدعوة المنطقية , وقد وضعوا الناس أما خيارين : فإما الدين بما يحتويه من تخلف ورجعية وأما العلمانية بما ستجلب من حضارة ورقي وسعادة للأمم باعتمادها على العقل كمصدر وحيد للمعرفة , مع رفض تام لسائر مصادر المعرفة وعلى رأسها الوحي , ولا يخدعنا من يقول غير ذلك وعلينا أن نفرق دوما بين العلمانية كمصطلح يعني ما تقدم ذكره وبين العلم بمفهومه الشامل القائم على استغلال طاقات الإنسان والكون بمايتيح للبشرية مزيدا من السعادة والرخاء , وبما يهيئ للحضارة عوامل حركتها وديمومتها .
مع ملاحظة أن كلمة العلم قد وردت في القرآن الكريم مرارا كمصطلح على الدين نفسه الذي علمه الله لأنبيائه عليهم السلام , وعلى النواميس التي يسير بها الله ملكوته العظيم , وعلى الحقائق الكبرى الموجودة عند الله سبحانه في أم الكتاب , ومن ثم يغدو الدين والعلم سواء في لغة القرآن وللعلم فان كلمة (العلم ) قد وردت في عدد من الآيات جاوز السبعمائة وخمس
{3}
العرب من البداوة إلى الحضارة
==================
تمكن الإسلام في عقود من السنين محدودة أن يحول أهل الجاهلية إلى أمة متحضرة , خرجت إلى أطراف الأرض تحمل علمها الجديد وحضارتها المتوحدة لكي ترسم للعالمين مصيرا جديدا .. من إلغاء للوثنية وفتح مجال الرؤية السليمة باختصار لقد تمكن الإسلام من صنع الإنسان المتحضر العالم الباحث المجرب والمتبصر , ولكن شتان بين وحضارة صنعهما دين عرف كيف يوحد الإنسان , ويضم أرضه إلى سمائة , بانسجام وتوافق معجزين , وبين علم وحضارة يصنعها من لم يتذوقوا يوما حلاوة الإيمان وروعة الحركة والسعي في ظلاله يوما, ولا أدركوا أبعاد آفاقه التي لم تنغلق يوما بوجه إنسان يبحث عن طريقة تضع طاقات الكون بين يديه ,شتان بين علم هيأ للإنسان وحدته البشرية مع ذاته ومع إخوته من بني البشر , وأتاح له أن يكون سيدا للعالمين وخليفة لله في أرضه , وبين علم سحق وحدة الإنسان الذاتية والجماعية , ودمر على بني آدم قدرتهم على تحويل الإنجاز العلمي إلى وسيلة لسعادة حقيقية في الأرض والسماء ...شتان بين علم أخضع أعناق القوى المادية للإنسان وبين علم أخضع أعناق بني آدم للقوى المادية ....
واليوم تنصب طاقات البحث والتجريب من أجل ابتكار أشد الأسلحة مضاء وفتكا في قتل الإنسان وتدميره ....ويمد العلماء أبصارهم إلى اليوم الذي يتمكنون فيه من إلغاء العالم بحفنة من جراثيم مكتلة أو سموم مصنعة أو قنابل ذكية وصواريخ لا تعرف شفقة ولا رحمة ...
وبعد: فهل يستوي الذين يعلمون والذين لايعلمون؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: الإسلام دين علم وعقل   2009-12-31, 09:55

لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
riah
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

نشاطي :
100 / 100100 / 100

المهنة :
المزاج :
الدولة :
ذكر
عدد المساهمات : 49
نقاطي : 326
تاريخ التسجيل : 17/11/2009
العمر : 25
التصنيفات : اقتصاد - سياسة - ايديولوجية ..

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام دين علم وعقل   2009-12-31, 10:20

شكرا يا احلى حمزة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://takafa.3arabiyate.net
3abass
عضو مميز
عضو مميز
avatar

نشاطي :
100 / 100100 / 100

المهنة :
المزاج :
الدولة :
ذكر
عدد المساهمات : 244
نقاطي : 533
تاريخ التسجيل : 19/11/2009
العمر : 25
التصنيفات : سياسة.فلسفة.مواقع انترنت.مطالعة

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام دين علم وعقل   2010-01-01, 16:21

طبعا لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا




عِندمَا تُمسكُ سَيفاً لِتقْتُلني ..
إحذرْ أن يَجْرَح يَدُكَ فتُؤلمُنِي ..



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mourad
عضو فعال
عضو فعال
avatar

نشاطي :
80 / 10080 / 100

المهنة :
المزاج :
الدولة :
ذكر
عدد المساهمات : 73
نقاطي : 168
تاريخ التسجيل : 25/11/2009
العمر : 20
التصنيفات : lecture

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام دين علم وعقل   2010-01-02, 09:40

سبحان الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abo fathi
مشرف عـام
مشرف عـام
avatar

نشاطي :
100 / 100100 / 100

المهنة :
المزاج :
الدولة :
ذكر
عدد المساهمات : 222
نقاطي : 393
تاريخ التسجيل : 19/11/2009
العمر : 25
التصنيفات : المطالعة و المطالعة

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام دين علم وعقل   2010-01-02, 09:47

تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mourad
عضو فعال
عضو فعال
avatar

نشاطي :
80 / 10080 / 100

المهنة :
المزاج :
الدولة :
ذكر
عدد المساهمات : 73
نقاطي : 168
تاريخ التسجيل : 25/11/2009
العمر : 20
التصنيفات : lecture

مُساهمةموضوع: رد: الإسلام دين علم وعقل   2010-01-03, 04:14

Nous vous remercions de visiter les thématiques et vous souhaite bonne chance
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الإسلام دين علم وعقل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ثانوية مولاي اسماعيل التأهيلية :: منتدى الدروس التعليمية :: مادة التربية الاسلامية (جديد)-
انتقل الى: