ثانوية مولاي اسماعيل التأهيلية
اسمح لي بأن أحييك .. وأرحب بك
فكم يسرنا ويسعدنا انضمامك لعائلتنا المتواضعة
. للتسجيل الرجاء اضغط

ثانوية مولاي اسماعيل التأهيلية

موقع تلاميذ ثانوية مولاي اسماعيل التأهيلية - قلعة السراغنة
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الحركة الطلابية مدعوة لاستنهاض دورها الوطني والاجتماعي من جديد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abo fathi
مشرف عـام
مشرف عـام
avatar

نشاطي :
100 / 100100 / 100

المهنة :
المزاج :
الدولة :
ذكر
عدد المساهمات : 222
نقاطي : 393
تاريخ التسجيل : 19/11/2009
العمر : 26
التصنيفات : المطالعة و المطالعة

مُساهمةموضوع: الحركة الطلابية مدعوة لاستنهاض دورها الوطني والاجتماعي من جديد   2009-12-19, 07:55

كتلة الوحدة الطلابية في جامعة القدس المفتوحة فرع طوباس تعقد مؤتمرها العام
طوباس – عقدت كتلة الوحدة الطلابية الجناح الطلابي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين مؤتمرها العام في اطار الاستعدادات لعقد مؤتمر الاقليم للكتلة، بحضور مدير الجامعة الدكتور نضال عبد الغفور ومحمد سلامة سكرتير اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني (أشد) في الضفة ورائد عباس عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية وفارس ابو وسنة مسؤول فرع الجبهة الديمقراطية في الاغوار ورئيس مجلس الطلبة في الجامعة.
وخلال الجلسة العلنية رحب عضو الكتلة انور الحمود بالضيوف والطلبة، موضحا الظروف التي ينعقد فيها هذا المؤتمر على صعيد الحركة الطلابية والصعيد الوطني، حيث اكد ان الكتلة ستضطلع بالدور المطلوب منها لاستنهاض اوضاع الحركة الطلابية للدفاع عن مصالح الطلبة ومصالح شعبنا بشكل عام، وان هذا المؤتمر محطة هامة لاشراك قاعدة الكتلة في رسم سياسات الكتلة وتحديد اهداف خطة عملها القادمة.
من جانبه حيا مدير الجامعة الدكتور عبد الغفور دور كتلة الوحدة الطلابية الوطني والاجتماعي مشيرا الى انها تلعب دورا هاما في تكريس وتعزيز الوحدة الوطنية والطلابية وفي تفعيل النشاط الطلابي الثقافي والاجتماعي في الجامعة، واكد على ان الجامعة تشكل حاضنة لكل الاطر الفاعلة التي تعمل على الرقي باوضاع الطلبة والتي تكمل الدور التربوي للجامعة في تنشئة قيادات المستقبل لشعبنا.
بدوره رئيس مجلس الطلبة بلال ضرغام وجه التحية والتهنئة لكتلة الوحدة الطلابية في الجامعة على انعقاد مؤتمرها الذي جاء تعبيرا عن ارادة مجموع الطلبة وتكريسا للديمقراطية الداخلية، مشيرا الى ان الكتلة هي اطار اساسي فاعل وريادي ويستحق التقدير وانهم شركاء في مجلس الطلبة وفي الدفاع عن مصالح الحركة الطلابية.
وتحدث رائد عباس عن مؤتمرات المنظمات الديمقراطية وعن توجهات الجبهة الديمقراطية لتفعيل دور القطاعات والحركة الجماهيرية وتطويرها المناهضة للاحتلال والاستيطان والجدار وتهويد القدس، الامر الذي يفترض توافر الوحدة الوطنية، داعيا الطلبة الى نبذ كل اشكال الانقسام، مشيرا الى الدور الهام الذي يمكن ان يساهم به الطلبة في تعزيز الوحدة الوطنية. كما تحدث عن اهمية انعقاد دورة المجلس المركزي، حيث جاء ليؤكد قوة وفعالية حضور م.ت.ف باعتبارها المرجعية الوطنية العليا في اتخاذ القرارات التي تتعلق بالقضايا الصعبة والمصيرية التي تواجه قضيتنا الوطنية.
وفي كلمة كتلة الوحدة الطلابية تحدث الطالب احمد جودت عن دور الكتلة في الجامعة وانشطتها خلال العام الماضي مؤكدا على نية الكتلة وعزمها الارتقاء بدورها على الساحة الطلابية من خلال ارادة مجموع اعضائها في تجديد برنامجها وانتخاب قيادة الكتلة بطريقة ديمقراطية، مؤكدا وان ابواب الكتلة مفتوحة امام كافة الطلبة للانخراط بها والعمل من خلالها لتطوير اوضاع الطلبة على كافة الصعد.
وبعد انتهاء الجلسة الافتتاحية بقي اعضاء المؤتمر، وبعد التحقق من النصاب تم افتتاح جلسة المؤتمر بالوقوف دقيقة صمت على ارواح الشهداء. وتم تحديد جدول اعمال وانتخاب هيئة رئاسة للمؤتمر.
وتضمن جول الاعمال: تقرير عن الهية الادارية السابقة للكتلة، ومقترحات لخطة العمل المقبلة، وتوصيات وتعديلات على اللائحة والبرنامج، وانتخاب مندوبي المؤتمر لمؤتمر الاقليم وانتخاب هيئة ادارية جديدة للكتلة.
وفي بداية اعمال المؤتمر تحدث محمد سلامة عن اهمية مؤتمر الكتلة في الظروف الحالية وعن التطوريات البرنامجية ا المنشودة من هذا المؤتمر ومن سلسلة المؤتمرات الموقعية التي يتم عقدها في كافة مؤسسات التعليم وصولا لمؤتمر الاقليم للكتلة، مؤكدا على ان اوضاع الحركة الطلابية وحالة الترهل التي تمر بها تحتاج الى نفض الغبار عن اطرها الفاعلة وعن ضرورات التجديد على البنى التنظيمية وعلى البرامج بما يخدم استعادة الدور الوطني والنقابي والاجتماعي التاريخي للحركة الطلابية، بما يمكنها من الاضطلاع بالمهمات الكبيرة المنوطة بها في الدفاع عن مصالح الطلبة وفي تعزيز مشاركة الحركة الطلابية في رسم السياسات وفي صنع القرار وفي التصدي للمهمات الوطنية الجسيمة التي كان للشباب والطلبة ولا زال دورا هاما يجب الحفاظ عليه والارتقاء به.
وفي ختام اعمال المؤتمر تم انتخاب مكتب للكتلة من 13 طالبا وطالبة من اعضاء الكتلة، وانتداب خمسة لمؤتمر الاقليم.
19/12/09



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الحركة الطلابية مدعوة لاستنهاض دورها الوطني والاجتماعي من جديد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ثانوية مولاي اسماعيل التأهيلية :: منتدى المواضيع الحية :: قسم الاشكاليات-
انتقل الى: